إشترك الآن
نسيت كلمة المرور
بحث
English
Favorite picture أضف إلى المفضله Printer picture طباعه Mail picture ارسال
اضغط للتقييم واضافه تعليق
 
الطوارئ
يقع قسم الحوادث والطورائ المدينة الطبية  وقد صمم في ذلك الوقت لخدمة 400 سرير فقط. وكان عدد المرضى في قسم الحوادث والطوارء في ذلك الوقت قليلاً جداً. وكان القسم يدار بالتعاون بين قسم الرعاية الأولية وقسم الجراحة العامة.

وبعد بضع سنوات تولى قسم الجراحة العامة الإشراف على قسم الحوادث والطوارئ ومنذ ذلك الحين والقسم يدار من قبل استشاري الجراحة العامة المسؤول عن القسم. كما ازداد عدد الأطباء في القسم إلى 14 أخصائيا بمن فيهم المساعد السريري والذي يتمثل دوره في العمل بصفة نائب للاستشاري المسؤول في حال غيابه.وفي الوقت الحاضر يشتمل القسم على أربعة أخصائيين حصلوا على الزمالة النهائية للكلية الملكية للجراحين وأخصائي واحد يدرس للحصول على عضوية المجلس العربي للتخصصات الطبية، أما بقية الأطباء فقد حصلوا على الجزء الأول من الزمالة أو العضوية للكلية الملكية البريطانية في الجراحة أو الباطنية علاوة على خبرة لاتقل عن عشرة سنوات بعد التأهيل العالي.

كما ازداد عدد الممرضين والممرضات بقسم الحوادث والطوارئ إلى 44 ممرضاً وممرضة بما في ذلك أربع ممرضات قانونيات إحداهن ممرضة مسؤولة. وهناك 13 وحدة للفحص بالإضافة إلى وحدة فحص لكبار الشخصيات في قسم الحوادث والطوارئ وكلها مجهزة بالغازات الطبية واجهزة الشفط. كما يشتمل القسم على غرفة إنعاش تحتوي على سريرين للإنعاش مع جميع أجهزة ومواد الإنعاش اللازمة. الهدف من القسم هو العمل على استقرار حالات مرضى الحوادث والطوارئ الذين يستقبلهم، وعلاجهم وتحويلهم إلى الأقسام أو المستشفيات الأخرى حسب الحالة وأحقية العلاج.  

وقد تم توسيع القسم للتعامل مع المرضى من الفئة الثالثة في منطقة الرعاية الأولية ومرضى الفئة الثانية من ذوي الحالات غير المستقرة في العيادات الخارجية. وبهذا الهيكل التنظيمي تمكن القسم وبنجاح من علاج جميع المرضى الذين استقبلهم القسم خلال تلك الفترة. ويقوم على تصنيف الحالات وفرزها ممرضات قانونيات مؤهلات، وتتم إحالة المرضى من قسم الأولية أو نقلهم من أقسام الحوادث والطوارائ الأخرى.

وترمز الحالات الطارئة على النحو التالي:
* الرمز الأحمر ويعني المرضى الذين يحضرون مباشرة إلى قسم الحوادث والطوارئ بحالات من مثل احتشاء عضلة القلب والذبحة الصدرية أو المصابين في حوادث المرور، وهؤلاء يراهم الطبيب حال وصولهم.

* الرمز الأصفر ويستعمل للأطفال الذين يعانون من الحمى والألم الشديدة في البطن. ويجب فحص هؤلاء المرضى خلال 15 دقيقة من وصولهم إلى قسم الحوادث والطوارئ.

*الرمز الأخضر ويعني أنه يمكن للمرضى الانتظار نظراً لأنهم ليسوا عرضة لخطر فوري ومن ثم يفسحون المجال لمرضى الرمز الأحمر الذين لابد من علاج حالاتهم التي تهدد حياتهم.

وبناً على أمر صاحب السمو الملكي الأمير سلطان بن عبدالعزيز النائب الثاني لرئيس مجلس الوزارء ووزير الدفاع والطيران والمفتش العام تم بناء قسم جديد للحوادث والطوارئ.ولهذا القسم مدخل ومخرج قريب من المدخل الرئيسي للمدينة الطبية , ويتصل فوراً بالطريق الرئيسي المحاذي للمدينة الطبية .

وأن حجم هذا القسم يصل إلى أربعة أضعاف القسم السابق ويشمل على 19 وحدة للفحص وغرفتي عمليات وغرفتين للإنعاش وقسم للتصوير بالأشعة. ولقد حصل القسم على أجهزة أشعة سينية وأجهزة للتصوير الطبق المحوري بالكمبيوتر ومختبر كبير.

ويحتوي القسم على جناح للإقامة لليلة واحدة يتسع لاثني عشر سريراً، أربع منها للأطفال وأربعة للرجال البالغين وأربعة للنساء البالغات وذلك لملاحظة بعض الحالات الإسعافية والإصابات الخفيفة حسب الضرورة. كما سيتم احتواء المرضى غير المستقرين أو أقاربهم في غرف خاصة في القسم الجديد. وتمة زيادة عدد الأطباء لاسيما كبار الأطباء منهم وكذلك زيادة عدد الممرضات العاملات في القسم.

ولدينا في هذا القسم برنامج ثابت في مجال التعليم يعقد كل أسبوعين يقوم على إدارته العاملون في القسم.كما نحث الأطباء من الأقسام الأخرى في المدينة الطبية على المشاركة في أنشطتنا التعليمية.


جميع الحقوق محفوظة - مدينة الأمير سلطان الطبية العسكرية©2014 اتفاقية استخدام الموقع